الرئيسية / أخرى / هذه الألعاب والأنشطة مع طفلك ستساعده على التمتع بنوم هانئ وأحلام سعيدة !
هذه الألعاب والأنشطة مع طفلك ستساعده على التمتع بنوم هانئ وأحلام سعيدة !
هذه الألعاب والأنشطة مع طفلك ستساعده على التمتع بنوم هانئ وأحلام سعيدة !

هذه الألعاب والأنشطة مع طفلك ستساعده على التمتع بنوم هانئ وأحلام سعيدة !

النوم مهم جداً للطفل ، وذلك لراحته النفسية ، بحيث يؤثر النوم على نفسية طفلك في اليوم التالي ، ومن المهم جداً أن ينام الطفل وهو بحالة نفسية جميلة ورائعة ، لذلك لا بد من القيام ببعض الأنشطة المسلية معه .

ونظرًا لأهمية هذا الوقت في حياتكِ وحياة طفلكِ، فقد جمعنا لكِ في هذا المقال بعض الأنشطة والألعاب البسيطة والممتعة، التي ستجعل وقت ما قبل النوم مليئًا بالمرح، ليس لصغيركِ فقط بل لكِ أنتِ أيضًا، لينعم جميع أفراد أسرتكِ بنوم هانئ وأحلام سعيدة.

نزهة مسائية في الهواء الطلق

يمكنكِ اصطحاب زوجكِ وصغيركِ في نزهة مسائية قصيرة حول المنزل، فالهواء المنعش يساعدكِ على تجديد نشاطكِ، بينما يساعد صغيركِ على الاسترخاء والنوم، كما إنها فرصة رائعة للتحدث إلى زوجكِ في أثناء المشي، لكن تأكدي أن حالة الجو مناسبة لذلك أولًا، ولا داعي لتغيير ملابس نوم طفلكِ، فعند العودة من النزهة قد يكون قد ذهب بالفعل في سبات عميق.

لعبة خيال الظل

بدلًا من قصة ما قبل النوم التقليدية، أطفئي الأنوار مع إشغال إضاءة خافتة تساعد طفلكِ على الاسترخاء، واستمتعا معًا بعمل أشكال لشخصيات القصة من الظلال بيديكما ومشاهدتها تتحرك على الحائط، فالضوء الخافت يساعد طفلكِ على الشعور بالاسترخاء والسكون، إلى جانب شعوره بالمتعة والمرح بعد مشاركته في رواية القصة، وقيامه بدور أحد شخصياتها الأساسية بيده الصغيرة.

ألبوم صور العائلة

قد تكون مشاهدة ألبوم صور العائلة ممتعة للمرة الأولى، لكن بعد ذلك قد يكون الأمر مملًا، لذا ما رأيكِ في تحويلها للعبة ممتعة؟ مثل أن تطلبي من طفلكِ البحث عن الصورة الوحيدة للعمة، أو تخمين من هو الطفل الصغير في الصورة.

أين ملابس نومي؟

خبئي ملابس نوم طفلكِ واطلبي منه البحث عنها، وعندما يجدها فعليه أن يرتديها فورًا، خبئي أيضًا فرشاة أسنانه في مكان يستطيع الوصول إليه ودعيه يبحث عنها بنفسه دون مساعدتكِ، وعندما يجدها فعليه أن يغسل أسنانه، ثم يأتي دور البحث عن دميته المفضلة، التي يحب أن يحتضنها أو ينام إلى جوارها، وعندما يجدها كافئيه بقبلة حنونة وحضن دافئ، وقصتين بدل قصة واحدة قبل النوم، وبذلك ينتهي الأمر بسكونه في سريره دون صراعات.

لعبة صائد الألعاب

في نهاية اليوم من الطبيعي أن تكون هناك كثير من الألعاب الصغيرة المبعثرة في أنحاء المنزل، اكتبي قائمة بالألعاب المبعثرة وتأكدي منها قبل البدء في اللعب، ثم قدمي لصغيركِ سلة أو كيس لجمع الألعاب، وأخبريه بقائمة الألعاب الصغيرة التي عليه اصطيادها وجمعها، مثل: “هدفنا اليوم اصطياد سيارة صغيرة حمراء، كرة زرقاء، دب أبيض،…”، وبعد جمع الألعاب على الصائد أن يضع كل لعبة في مكانها الصحيح.

بعد الانتهاء من هذه اللعبة سيحتاج الصائد الماهر إلى الراحة والنوم في هدوء.

إن طفلكِ الصغير مليء بالحيوية والطاقة، لذا ساعديه على استغلال هذه الطاقة في أنشطة مفيدة على مدار اليوم، واحرصي على أن يخلد للنوم في نهاية كل يوم، وهو سعيد ومشبع بالحب والحنان.

لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/OubL3

عن ألاء خيرالله

ألاء تمتلك خبرة واسعة في تحرير و ترجمة المقالات مع الإختصاص في مجموعة من المجالات المميزة و منها , الأطفال , الطبخ غيرها, تتميز أماني بإسلوب كتابي محترف و مهنية عالية.

شاهد أيضاً

لماذا لا يستجيب طفلك من 2-4 سنوات عندما تنادينه؟

لماذا لا يستجيب طفلك من 2-4 سنوات عندما تنادينه؟

0 0 0المشاركاتلماذا لا يستجيب طفلك من 2-4 سنوات عندما تنادينه؟ من الطبيعي أن يكون …