الرئيسية / للطفل / تعليم الطفل / كيف تحببين طفلك بالمذاكرة!! تعرفي معنا على الطرق الأفضل لذلك

كيف تحببين طفلك بالمذاكرة!! تعرفي معنا على الطرق الأفضل لذلك

معظم الأطفال لا يحبون المذاكرة أو الواجبات المدرسية، فهم بطبيعتهم يميلون للأنشطة الرياضية و المسلية أكثر من الأمور الاكاديمية بالرغم من أهميتها لمستقبلهم، ولكننا جميعاً نعلم بأنهم لا يأبهون لذلك، و إن حدث و خيرناهم  بين مسلسل توم و جيري الذي حفظوا حلقاته عن ظهر قلب من شدة ما شاهدوه، وبين مذاكرتهم لإمتحان الرياضيّات، فهم سيختارون المسلسل حنماً، ولت يأبهوا لا لإمتحان الرياضات و لا لمعلمة الرياضيات ولا لفيثاغورس بأم عينه.

ولترغيب طفلك و تحبيبه بالمذاكرة هناك سبع طرق تكمل بعضها البعض وهي:

كوني متواجدة في وقت تحضير دروسه، فعندما تتواجدين معه في وقت مذاكرته، سيشعر بأهمية المذاكرة، كما سيشعر بأن وقت المذاكرة هو وقت يجمعكما و أن هناك من يشاركه في مصابه

  • ابتدئي المذاكرة مع طفلك من الصفر، فإذا كان طفلك في المرحلة التمهديّة مثلاً، لا تبدئي من الرقم عشرة، بل ابدئي معه خطوة بخطوة.
  • قمي بتحفيز طفلك لوضع أهداف لا تحقق إلا بالمذاكرة، ثم قومي بتشجيعه للوصول إلى أهدافه بالمذاكرة.
  • إذا احسست أن طفلك لا يرغب بالمذاكرة في الوقت الحالي، أجلي موضوعها لوقت أخر حتى لا يعتقد بأنها أمر مفروض عليه بغير إرادته
  • إياكِ و إجبار طفلك على المذاكرة لان هذا أسلوب ترهيب لا ترغيب، وليس هذا هدفنا بالطبع
  • إبتدعي نظاماً لتشجيع طفلك على المذاكرة، كأن تسمحي له بساعة إضافية للعب لعبته المفضلة.
  • إثري روح التنافس الإيجابي بينه وبين إخوته، و خصصي مكافأة للفائز، ولكن لا تتركي الجائزة لنفس الطفل لأكثر من مرتين متتاليتين جتى لا تظهر الغيرة و الحقد بينهم.
  • إكتشفي المواد الدراسية المفضلة عند طفلك و إجعليه يتعلم أكثر عنها.
  • شجعيه على التعرف على زملاء الصف و دعيه يشاركهم المذاكرة لبعض الأحيان حتى يشعر بالروابط المشتركة بينهم ومن أهمها القراءة.

و كما هي العادة عليك أن تصبري و تصبري و تصبري، و كل هذا لمصلحة طفلك.

 

لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/5cd1E

عن روان التيم

روان تمتلك خبرة واسعة في تحرير و ترجمة المقالات مع الإختصاص في مجموعة من المجالات المميزة و منها , الأطفال , المكياج غيرها,و تتميز بإسلوب كتابي محترف و مهنية عالية.

شاهد أيضاً

لماذا لا يستجيب طفلك من 2-4 سنوات عندما تنادينه؟

لماذا لا يستجيب طفلك من 2-4 سنوات عندما تنادينه؟

0 0 0المشاركاتلماذا لا يستجيب طفلك من 2-4 سنوات عندما تنادينه؟ من الطبيعي أن يكون …