الرئيسية / صحة الطفل / أسباب تأخر الكلام عند الأطفال
أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

تأخر اللغة هو نوع من اضطراب التواصل. قد يعاني طفلك من تأخر لغوي إذا لم تكتمل المعالم اللغوية حسب عمره، وقد تتطور قدراته اللغوية بمعدل أبطأ من معظم الأطفال. في هذه الحالة سيجد صعوبة في التعبير عن نفسه أو فهم الآخرين، وقد يكون ذلك بسبب ضعف السمع والإدراك. حيث يؤثر تأخر الكلام أو تطور اللغة على 5 إلى 10% من الأطفال في سن ما قبل المدرسة. .

أعراض تأخر الكلام عند الأطفال

إذا كان طفلك يعاني من تأخر لغوي، فلن يتقن الكلام في العمر المعتاد. حيث يعاني من الأعراض الشائعة الآتية:
لا يثرثر بعمر الـ 15 شهراً
لا يتحدث بعمر السنتين
ليس لديه القدرة على التحدث بجمل قصيرة قبل سن الـ 3 سنوات
لديه صعوبة في اتباع التعليمات
يعاني من سوء في النطق
يعاني من صعوبة تجميع الكلمات في جملة، بحيث تكون جمله غير مكتملة

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

يساهم أكثر من عامل في تأخير اللغة، وتتضمن بعض الأسباب الشائعة ما يلي:

ضعف السمع: من الشائع أن يعاني الأطفال الذين يعانون من ضعف السمع من ضعف في النطق أيضاً. إذا لم يتمكنوا من سماع اللغة، فقد يكون تعلم التواصل أمراً صعباً.
التوحد: بينما لا يعاني جميع الأطفال المصابين بالتوحد من تأخيرات في الكلام، لكن غالباً ما يؤثر التوحد على التواصل.
الإعاقة الذهنية: مجموعة متنوعة من الإعاقات الذهنية يمكن أن تسبب تأخيرات في اللغة. حيث يؤدي عسر القراءة وغيره من صعوبات التعلم إلى تأخر الكلام في بعض الحالات.
العديد من المشكلات النفسية والاجتماعية: يمكن أن يؤدي الإهمال الشديد إلى مشاكل في تطوير اللغة.

أسباب أخرى لتأخر الكلام عند الأطفال

  • أن يكون ابنك ذكراً
  • أن يولد الطفل قبل الأوان
  • انخفاض الوزن عند الولادة
  • وجود تاريخ عائلي من مشاكل الكلام أو اللغة
  • وجود آباء ذوي مستويات تعليم منخفضة

كيف يتم تشخيصه؟

بعد إجراء تقييم طبي شامل، سيحيلك طبيب طفلك إلى اختصاصي أمراض النطق واللغة. سيقومون بإجراء تقييم شامل للغة طفلك التعبيرية والتلقائية لتحديد ما إذا كان يعاني من تأخر لغوي. سيركز الامتحان على أشكال مختلفة من التواصل اللفظي وغير اللفظي واستخدام مقاييس موحدة وغير رسمية.
بعد الانتهاء من تقييم الكلام واللغة، قد يوصي اختصاصي اللغة، بفحص السمع فهو يساعده في تحديد ما إذا كان طفلك يعاني من ضعف في السمع. قد يعاني طفلك من مشاكل في السمع تم التغاضي عنها، خاصةً إذا كان صغيراً جداً.

العلاج

بعد التشخيص، من المرجح أن تتضمن خطة علاج طفلك علاج النطق واللغة. سيكمل اختصاصي أمراض النطق واللغة تقييماً لتحديد أنواع المشكلات التي يواجهها طفلك. ستساعدهم هذه المعلومات على تطوير وتنفيذ خطة العلاج.
إذا كان طفلك يعاني من حالات صحية أساسية، فقد يوصي الطبيب بعلاجات أخرى أيضاً على سبيل المثال، قد يوصون بتقييم من قبل اختصاصي علم النفس العصبي.

ما هي التوقعات؟

سوف يختلف علاج طفلك باختلاف حالته الخاصة وعمره. يلتحق بعض الأطفال بأقرانهم ويتقنون الكلام، كما يواجه الأطفال الآخرون صعوبة أكبر في التغلب على التأخيرات اللغوية وقد يواجهون مشاكل في مرحلة الطفولة المتأخرة. ويعاني بعض الأطفال من مشاكل في القراءة أو السلوك نتيجة لتأخر تطور اللغة لديهم.
إذا تم تشخيص إصابة طفلك بتأخر في الكلام، فمن المهم أن تبدأ العلاج بسرعة. يمكن أن يساعد العلاج المبكر في منع تطور المشكلات الأخرى ، مثل المشكلات الاجتماعية والتعليمية والعاطفية.

نصائح لتشجيع تطوير اللغة

  • تحدثي إلى طفلك منذ ولادته.
  •  استجيبي لمناغاة طفلك عندما يكون رضيعاً.
  •  غني لطفلك، حتى عندما يكون رضيعاً.
  • اقرأي بصوت عالٍ لطفلك.
  • أجيبي على أسئلة طفلك.
لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/DblZY

عن Rana Almughrabi

شاهد أيضاً

هل تشعر الحامل بحركة الجنين في الشهر الأول؟

هل تشعر الحامل بحركة الجنين في الشهر الأول؟

0 0 0المشاركاتهل تشعر الحامل بحركة الجنين في الشهر الأول؟ تتعرض الحامل في الشهر الأول …