الرئيسية / عربي / خطوات نجاح الرضاعة المختلطة خلال الصيام
خطوات نجاح الرضاعة المختلطة خلال الصيام

خطوات نجاح الرضاعة المختلطة خلال الصيام

يلجأ بعض الأمهات للرضاعة الصناعية إلى جانب الرضاعة الطبيعية لعدة أسباب، ورغم تأكيد ونُصح الأطباء بضرورة وأهمية الرضاعة الطبيعية للأم والطفل، إلا أن الرضاعة الصناعية قد تدخل في نظام تغذية الطفل، ولذلك يجب على الأم المرضعة أن تتعرف إلى كيفية التوفيق بين الرضاعة الطبيعية والصناعية لطفلها خلال شهر رمضان، والتعرف إلى عدة خطوات ونصائح؛ لكي يمر صيام الأم المرضعة دون متاعب

ما هي الرضاعة المختلطة؟

تعرف الرضاعة المختلطة بأنها طريقة تغذية للطفل الرضيع عن طريق الأم والحليب الخارجي.

والرضاعة المختلطة تعني حصول الرضيع في شهور عمره الستة الأولى خصوصاً على الحليب من مصدر صناعي لأسباب صحية قد ترتبط بالأم، مثل مرضها.

والرضاعة الصناعية التي يحصل عليها الرضيع من خلال قنينة الرضاعة  هي وسيلة بديلة يتم اللجوء إليها في ظروف استثنائية، ويجب ألا تلجأ لها الأم إلا للضرورة.

كما أن تقديم الحليب الصناعي للرضيع بوسيلة أخرى مع حليب الأم، مثل الكوب أو القطارة، فيطلق على هذه الطريقة أيضاً بأنها رضاعة مختلطة وبحاجة للتنظيم، خاصة خلال شهر رمضان.

خطوات نجاح الرضاعة المختلطة

يجب أن تعرف الأم وتحدد مع طبيبها السبب الذي دعاها للجوء لإدخال الرضاعة الصناعية مع الرضاعة الطبيعية للرضيع.

في حال كانت الأم تدخل الرضاعة الصناعية في فترات الليل، لكي لا تسهر وتمضي وقتاً طويلاً في الرضاعة الصناعية، فيمكنها أن تستمر على ذلك البرنامج خلال أيام رمضان.

ويمكن للأم التي تعتمد الرضاعة الصناعية خلال الليل أن تصوم بشكل طبيعي.

كما يمكنها أن تفطر في حال شعرت بأعراض مقلقة بالنسبة لها، مثل الدوخة والهزال والإعياء، وكذلك شعورها بعطش شديد مع جفاف غير محتمل، ففي هذه الحالة يجب ألا تستمر في الصيام؛ حفاظاً على صحتها.

وقد تلاحظ الأم المرضعة على طفلها الرضيع أنه يبكي بكثرة خلال النهار، ويعاني من قلة فترات نومه، وكذلك لا يزيد وزنه حسب جدول النمو الطبيعي للرضع، فيجب أن تفطر؛ لكي يتغذى رضيعها على حليبها، ويمكن أن تقوم بإرضاعه رضعات صناعية خلال النهار، وفي هذه الحالة سوف ينسحب الرضيع من الرضاعة الطبيعية، ويصبح مفطوماً في وقت مبكر.

ولكن في حال الرضاعة المختلطة، فالأفضل أن يتم تنظيم الرضعات الصناعية خلال النهار؛ لكي لا تشعر الأم المرضعة بالتعب.

ويمكنها تحويل الرضاعة الطبيعية للفترة ما بين المغرب والفجر وتحرص عليها، خاصة أن معدل إفراز الحليب يزداد في الليل، كما أن هرمون النمو لدى الطفل يزداد إفرازه ليلاً، وبالتالي سوف تحقق الأم هدفين؛ وهما: راحتها وصحتها، وكذلك زيادة وزن الرضيع خلال شهر رمضان بشكل طبيعي ومتوازن.

ويجب أن تحرص الأم على ضم الرضيع على صدرها؛ لكي يستمر إدرار الحليب، ويشعر الطفل بالراحة النفسية.

برنامج تغذية المُرضع في رمضان

يجب أن تحرص المرضعة على الحصول على سوائل بمعدل 3 لترات في الفترة ما بين الإفطار والسحور.

يمكن تناول البطيخ؛ لأنه يقلل من الشعور بالعطش على مائدة السحور.

كما يمكن الإكثار من العنب والخيار لنفس السبب؛ وهو تقليل العطش.

عدم الإكثار من الموالح والسكريات؛ لأنها تزيد من الشعور بالعطش.

عدم التعرض لأشعة الشمس خلال النهار؛ لتقليل فقد السوائل عن طريق الجلد.

تناول مشتقات الحليب على مائدة الافطار، ويفضّل الحليب مع التمر.

عدم تناول الوجبات الغنية بالتوابل والبهارات على وجبة السحور خصوصاً؛ لأنها ترفع معدل حرق الطعام وتؤدي للشعور السريع بالجوع والضعف وهبوط الضغط خلال النهار.

لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/U441W

عن admin

شاهد أيضاً

هل تشعر الحامل بحركة الجنين في الشهر الأول؟

هل تشعر الحامل بحركة الجنين في الشهر الأول؟

0 0 0المشاركاتهل تشعر الحامل بحركة الجنين في الشهر الأول؟ تتعرض الحامل في الشهر الأول …