الرئيسية / عربي / أعراض عدوى الجيوب الأنفية عند الأطفال
أعراض عدوى الجيوب الأنفية عند الأطفال

أعراض عدوى الجيوب الأنفية عند الأطفال

يعد التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال أمراً شائعاً في أي عمر، وعادة ما يكون مصحوباً بنزلة برد أو حساسية. وتشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية هم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى بنسبة 57.5 مرة مقارنة بغيرهم. إلي”أنواع التهابات الجيوب الأنفية وأسباب إصابة الأطفال بعدوي الجيوي الأنفية وأهم العلاجات المنزلية لمحاربتها.

أنواع التهابات الجيوب الأنفية

يمكن تقسيم التهاب الجيوب الأنفية وفقاً لمدة الالتهاب، كما يمكن تقسيمه وفقاً لسبب الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، وتشمل أنواع التهاب الجيوب الأنفية ما يلي:

1-التهاب حاد وشبه حاد

التهاب الجيوب الأنفية قصير الأمد يستمر لمدة شهر ويتحسن بالعلاج المناسب، وقد لا تتحسن هذه العدوى بالعلاج ويمكن أن تستمر لمدة شهر إلى ثلاثة أشهر وتسمى التهاباً شبه الحاد.

2-التهاب مزمن

يمكن أن ينتج التهاب الجيوب الأنفية المزمن عن الالتهابات الحادة المتكررة أو العدوى السابقة المعالجة بشكل غير صحيح. من المعروف أنه يستمر لأكثر من ثلاثة أشهر.

3-التهاب متكرر

إذا كان طفلك يعاني من التهابات في الجيوب الأنفية عدة مرات في السنة، فقد تكون الإصابة بالعدوى المتكررة بسبب الإصابة بالحساسية أو تشوهات بالأنف أو الزوائد الأنفية المتضخمة.

أسباب التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

1-أمراض وراثية

تشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية هم أكثر عرضة للإصابة، وذلك لأن الأمراض الوراثية، مثل نقص المناعة الأولية والتليف الكيسي، قد تسبب أيضاً التهابات الجيوب الأنفية عند الأطفال.

2-الحساسية

من المعروف أن الحساسية من العوامل المساهمة في التهاب الجيوب الأنفية المزمن، وتسبب الحساسية تورم أنسجة الأنف وتزيد من إفراز المخاط، مما يؤدي إلى التهاب وتورم الجيوب الأنفية.

3-الالتهابات

تسبب الالتهابات البكتيرية والفيروسية التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال. ويتسبب الانسداد العظمي في تسرب المخاط والسوائل إلى الجيوب الأنفية، مما يجعلها مكاناً مناسباً لتكاثر البكتيريا والفيروسات وتؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية.

أعراض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

  • سيلان الأنف
  • حمى
  • توعك
  • ألم أو ضغط بالوجه
  • صداع
  • سعال
  • احتقان الأنف
  • فقدان حاسة الشم
  • رائحة الفم الكريهة
  • التهاب الأذن

في حالة الالتهابات المزمنة، قد تشمل الأعراض:

  • إفرازات صديدية من الأنف
  • ارتفاع في درجة الحرارة
  • عيون منتفخة
لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/bzprx

عن admin

شاهد أيضاً

هل شاي البابونج آمن للأمهات المرضعات؟

هل شاي البابونج آمن للأمهات المرضعات؟

0 0 0المشاركاتهل شاي البابونج آمن للأمهات المرضعات؟ يعد شاي البابونج علاجاً طبيعياً فعالاً للحساسية والالتهابات …