الرئيسية / عربي / أسباب النسيان أثناء الحمل ونصائح للتغلب عليه
أسباب النسيان أثناء الحمل ونصائح للتغلب عليه

أسباب النسيان أثناء الحمل ونصائح للتغلب عليه

أسباب النسيان أثناء الحمل ونصائح للتغلب عليه ، بصرف النظر عن غثيان الصباح وآلام الجسم وأعراض وعلامات الحمل الأخرى المعروفة، فقد تتعرض الحامل للعديد من الأعراض المزعجة الأخرى والتغييرات الجسدية، ولعل أبرزها النسيان الذي تعاني منه العديد من الحوامل؛ نتيجة لعديد من التغيرات الهرمونية والحرمان من النوم، والتوتر، والتغيرات في الدماغ أثناء الحمل.

هل الحمل يسبب النسيان؟

يمكن أن يبدأ الشعور بالنسيان أثناء الحمل بشكل مؤقت في أي وقت خلال الأشهر الثلاثة الأولى، وقد يلعب نقص النوم خلال الثلث الأول والثالث من الحمل دوراً رئيسياً؛ لأن المرأة الحامل تفتقر إلى الطاقة التي تشتد الحاجة إليها، كما يتطلب العقل والجسم الحد الأدنى من الراحة لمواصلة فترة الحمل بأمان.
حيث تبدأ الهرمونات في إجراء الكثير من التغييرات، وتهدأ هذه التغييرات بشكل عام خلال النصف الثاني من الحمل، ومع ذلك يمكن ملاحظة النسيان مرة أخرى خلال الثلث الثالث من الحمل؛ بسبب الاستيقاظ المتكرر، والأرق، وتشنجات الساق، وما إلى ذلك.

أسباب النسيان اثناء الحمل

1. التغيرات الهرمونية

تعد الهرمونات السبب الرئيسي للعديد من الأعراض المزعجة التي تحدث لجسم الحامل، سواء كان ذلك ألماً في الثدي أو غثيان الصباح أو التقلبات المزاجية؛ وذلك نظراً لارتفاع مستويات هرمون البروجسترون والإستروجين أثناء الحمل، والتي تؤثر على قدرة الحامل على التفكير بوضوح والتذكر بسهولة والتركيز والانتباه.

2. الحرمان من النوم

يعاني جميع النساء الحوامل من الأرق في مرحلة ما أثناء الحمل. يصبح الإرهاق مصدر قلق شائع خلال الأشهر الثلاثة الأولى لكثير من الحوامل؛ بسبب إصابتهنّ ببعض الأعراض المزعجة؛ مثل حرقة المعدة أو الغثيان، والتي تسبب للحامل الإصابة ببعض اضطربات النوم والنسيان.

3. التوتر والقلق

يشعر الكثير من الحوامل بالتوتر والقلق؛ نتيجة لكثرة التغيرات الجسدية التي يتعرضن لها خلال فترة الحمل، بجانب الكثير من الاستعدادات التي يجب القيام بها قرب موعد الولادة، وقد يتسبب كل من الأرق والتعب بشكل أكبر في مشاكل الإدراك، ويؤثران سلباً على ذاكرة الحامل، ويجعلها أكثر عرضة للنسيان مع اقتراب موعد الولادة.

4. تغيرات الدماغ

تمر أدمغة النساء الحوامل بالكثير من التغييرات الفسيولوجية، ووفقاً للعديد من الدراسات؛ فإن بعض الحوامل قد يعانين من انخفاض ملحوظ في مناطق الدماغ، التي تؤثر على الإدراك الاجتماعي، وقد يصبن بالنسيان، والذي قد يستمر لمدة عامين تقريباً بعد الولادة.

كيف تتعاملين مع النسيان أثناء الحمل؟

يؤدي شرود الذهن أثناء الحمل إلى النسيان. يمكن أن يتراوح هذا من وضع الأشياء في أماكن غريبة، والمشي إلى غرفة، ونسيان سبب ذهابك إلى الغرفة. يُعتقد أن العديد من وظائف الجسم وعوامل نمط الحياة يمكن أن تؤثر على عملية تفكير الحامل، مما يؤدي إلى تقلب المزاج والحرمان من النوم.

1. كتابة الأشياء

يُنصح الحامل بالحفاظ على دفتر ملاحظات أو استخدام الهاتف؛ لتدوين الأشياء التي ترغب في القيام بها؛ ليمكنها تذكرها في ما بعد والرجوع إلى ما كتبته.

2. تخزين الأشياء المهمة

استخدام مكان محدد مخصص للاحتفاظ بالأشياء المهمة، مثل المفاتيح والهواتف المحمولة والنقود، والأشياء التي قد تحتاجها يومياً، يساعد على تذكر أماكن الأشياء الخاصة بها بسرعة، مما يقلل من متاعب البحث لديها.

3. ضبط الإنذارات والتذكير

إذا كانت الحامل لا تريد تفويت الأحداث المهمة أو مواعيد الطبيب، فيجب عليها ضبط المنبه على الهاتف مسبقاً. يمكنك أيضاً استخدام الملاحظات اللاصقة لترك الرسائل المهمة.

4. النوم جيداً

قد يؤدي عدم الحصول على ساعات نوم كافية إلى زيادة شعور الحامل بالتعب والإرهاق المرتبط بالمشاكل الإدراكية، لذا يجب على الحامل محاولة أخذ قيلولة متى استطاعت؛ لأنه أثناء النوم يقوم العقل بإجراء اتصالات مهمة تساعد على تعزيز الأداء الإدراكي ومحاربة النسيان.

5. تناول أطعمة غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية

يساعد تناول الأطعمة الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية على تعزيز صحة الدماغ، فقد تتوفر أحماض أوميغا 3 عادة في البيض والأسماك وبذور الكتان.

على الرغم من أن النسيان أثناء الحمل أمر شائع، فلا داعي للقلق؛ لأن الحمل لا يؤدي إلى إحداث تغييرات جسدية فحسب، بل إنه يؤثر أيضاً على الصحة العقلية للحامل.

لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/AH40l

عن admin

شاهد أيضاً

أعراض نزيف الدماغ بعد السقوط عند الأطفال الرضع

أعراض نزيف الدماغ بعد السقوط عند الأطفال الرضع

0 0 0المشاركاتأعراض نزيف الدماغ بعد السقوط عند الأطفال الرضع ، يبقى سقوط الرضيع على رأسه في …