الرئيسية / الأمومة / الحمل والولادة / هل تؤثر الحالة النفسيّة للحامل على الجنين؟
هل تؤثر الحالة النفسيّة للحامل على الجنين؟

هل تؤثر الحالة النفسيّة للحامل على الجنين؟

هل تؤثر الحالة النفسيّة للحامل على الجنين؟ غالبية النساء الحوامل يعرفن أن الجنين يتأثر بكل ما تأكله أو تشربه المرأة في فترة الحمل، وكذلك يتأثر تطوره ونموه بالحالة الصحية للأم الحامل بشكل عام، ولكن ما لا تعرفه كثيرات من الحوامل -وعليهن الانتباه- أن حالة الحامل النفسية تنتقل إلى الطفل المولود أيضاً وتؤثر عليه، وربما امتد تأثيرها عليه طفلاً وشاباً!
عن المشاعر السلبية التي تشكل الحالة النفسية للحامل والدراسات التي أعدت يدور التقرير. اللقاء وأستاذ طب النساء والتوليد الدكتور عبد العزيز كامل للشرح والتفصيل.

1-مشاعر الأم الحامل

  • مشاعر الأم يمكن أن يكون لها تأثير على الجنين بداية من عمر ستة أشهر أو أكثر، ولهذه المشاعر دور مهم في تحديد مواقف الطفل ووجهات نظره أثناء نموه.
  • فإذا كانت الأم تشعر بالتوتر والقلق باستمرار وبشكل مزمن، ينتج جسمها الكثير من هرمون الكورتيزول أو هرمون التوتر، والذي ينتقل إلى الطفل عبر المشيمة.
  • وإذا تعرض الطفل باستمرار لهذا الهرمون أثناء وجوده في الرحم، فمن المحتمل أن ينتهي الأمر بالحامل إلى الولادة المبكرة -قبل الموعد المحدد-

    2-أسباب تغيّر نفسية الحامل

  • تتغيّر نفسية المرأة الحامل بصورة مستمرة تبعاً لعدة أسباب، ومنها:
  • زيادة إنتاج الهرمونات، خلال فترة الحمل، مثل هرمونيْ البروجسترون والإستروجين اللذين يؤثران على المشاعر، وقدرة العقل على مراقبة هذه المشاعر؛ مما يؤدي إلى عدم الاستقرار العاطفي والشعور بالحزن.
  • الضّغط العصبي: يُشكل تقدم الحمل ونموه ضغطاً إضافياً على الأم الحامل؛ نتيجةً للتغيرات النفسية من قلق وتوتر حول القضايا المصاحبة للحمل.
  • وما بعد الولادة كذلك؛ كالتمويل، والإسكان، والرعاية الطبية، والمستقبل، وغير ذلك مما قد يصرف الحامل عن رعاية حملها ونفسها، وبالتالي عدم القدرة على التحكم بهذه العواطف.
  • كما تتسبب التغيرات الجسدية المصاحبة للحمل؛ نتيجةً لزيادة حجم الطفل في التأثير على الصحة العقلية والبدنية للمرأة الحامل، وزيادة التوتر؛ مما يؤدي إلى حدوث اضطرابات في العواطف الطبيعية.
  • التعب: قد تتأثر نفسية الحامل وتتراجع؛ نتيجة لعدم الحصول على النوم الكافي الناتج عن الإرهاق، وعدم الراحة، أو الإجهاد.
  • وللاطمئنان فإن سوء نفسية الأم الحامل خلال فترة الحمل ليس له علاقة بالتشوهات، ولكن تزداد احتمالية ولادة طفل عصبي كثير البكاء مقارنة بالحامل التي تتمتع بالثبات الانفعالي خلال فترة الحمل.

3-تعب واكتئاب الحامل وتأثيره

  • يعاني عدد كبير من النساء الحوامل من الاكتئاب، حيث تشير التقديرات إلى أن حوالي 10% من النساء الحوامل يعانين من الاكتئاب، ويمكن أن يكون له تأثير سلبي على الجنين في وقت لاحق في الحياة.
  • ووجدت الدراسات أن الأطفال الذين يولدون لنساء مصابات بالاكتئاب يمكن أن يصابوا بالاكتئاب عندما يكبرون، إلى جانب أنهم يعانون من انتكاسات عاطفية.
  • وإذا كانت الحامل غير راضية عن الحمل، وتشعر بالضيق تجاه طفلها القادم بسبب الألم الجسدي، فإن ذلك سيجعل الأمور أكثر سوءاً، وقد يتسبب في مشاكل نفسية للطفل في مرحلة الطفولة.

4- مشاعر كثيرة أثناء الحمل

  • تترافق فترة الحمل مع العديد من المشاعر المؤثّرة على نفسية الحامل، ومن ذلك الفرح: حيث تترافق مع ثبات الحمل المخطط له، وعند التأكد من سلامة الحمل وصحته.
  • الغضب: تنشأ مشاعر الغضب كجزء من التغيرات الهرمونية أثناء الحمل، كما أن المضايقات المرافقة للحمل، والثقل يؤثّران في تطوّر هذه المشاعر.
  • الخوف: يتسبب التفكير الزائد حول الحمل، أو الخوف والقلق من ولادة طفل مريض، أو معاق، أو حتّى القلق من الموت أثناء الولادة في ظهور مشاعر الخوف.
  • الحزن: يمكن أن ينتج حزن المرأة الحامل نتيجةً للشعور بخيبة الأمل حول عدم نجاح المخطط المتعلّق بالولادة، أو بسبب ضعف الرعاية المقدمة للطفل نتيجة للمرض، أو المضاعفات الأخرى.
  • الحب: ترتبط مشاعر الحب بقوة وفعالية مع هرمون الأوكسيتوسين الذي يدعى “هرمون الحب”؛ حيث يعزز هذا الهرمون تقلصات الرحم أثناء المخاض، وهو يوجد عند الأم والطفل بعد الولادة مباشرةً.

5-الرضا والصّحة العاطفية للحامل

  • تعد الصحة العاطفية جزءاً من صحة المرأة الحامل؛ فعند شعور الأم الحامل بالرضا والصحة الجيدة فإنها ستكون أكثر قدرةً على التأقلم مع التوتر، والإجهاد، والحفاظ على العلاقات، وبالتالي الاستمتاع بالحياة.
  • من هنا كانت الأهمية لتقديم الرعاية العاطفية للأم والجنين في الوقت نفسه؛ لأنّه معرض لكل شيء يواجه الأم من الأصوات الموجودة حولها، والطعام الذي تأكله، والهواء الذي تتنفسه.
  • وأيضاً المشاعر والعواطف التي تشعر بها، فعند شعور الحامل بالسعادة والهدوء؛ فإن ذلك سيسمح للجنين بالنمو والتطور في بيئة هادئة وسعيدة.

6- دراسة تؤكد: علاقة الضغط النفسي بنمو دماغ الجنين

  • كما أظهرت دراسة نفسية جديدة ترتبط بمشاعر الحامل؛ أن الحالة النفسية السلبية والضغط النفسي الذي تشعر به المرأة أثناء الحمل، يمكن أن يؤثر على نمو دماغ جنينها.
  • وأن أجنة الحوامل اللواتي يعانين من مستويات عالية من القلق، يكون لديهم روابط أضعف بين منطقتين من الدماغ، تشارك في الوظائف الإدراكية التنفيذية والسلوكية للطفل عندما يكبر.
  • كما أن مستويات القلق العالية لدى الحامل لها تأثيرات مباشرة على الطريقة التي يتم بها نحت دماغ الجنين وتكوينه في الرحم.
  • لهذا دعا الباحثون إلى ضرورة تنبيه النساء إلى أن المستويات العالية من التوتر والغضب والحزن قد يكون لها تأثير على نمو أطفالهن، وضرورة البحث عن السبل التي يمكن أن تساعدهن على التحكم في قلقهن بشكل أفضل.
لا توجد تقييمات
Please wait...
The short URL of the present article is: https://www.baby-center.me/5LxvI

عن admin

شاهد أيضاً

أعراض نزيف الدماغ بعد السقوط عند الأطفال الرضع

أعراض نزيف الدماغ بعد السقوط عند الأطفال الرضع

0 0 0المشاركاتأعراض نزيف الدماغ بعد السقوط عند الأطفال الرضع ، يبقى سقوط الرضيع على رأسه في …